شنايدر إلكتريك تكشف عن أبحاث وابتكارات جديدة لتعزيز جهوزية البنية التحتية لتقنية المعلومات بما يواكب متطلبات العمليات الخالية من الكربون

 شنايدر إلكتريك تكشف عن أبحاث وابتكارات جديدة لتعزيز جهوزية البنية التحتية لتقنية المعلومات بما يواكب متطلبات العمليات الخالية من الكربون
  • يكشف البحث الذي أجرته شركة شنايدر إلكتريك عن فجوة في ممارسات الاستدامة في مركز البيانات ومجالات تقنية المعلومات
  • تدعم الابتكارات التي تم إطلاقها حديثاً الموجة التالية من ممارسات الاستدامة والمرونة في مراكز البيانات وعمليات تقنية المعلومات الموزعة، بما في ذلك:
  • شراكة استراتيجية مع مزود خدمات التكنولوجيا Kyndryl
  • النسخة الجديدة من برنامج شركاء تقنية المعلومات mySchneider
  • وحدات إمدادات الطاقة غير المنقطعة UPS الأكثر استدامة حتى الآن Smart-UPS Modular Ultra
  • توسيع نطاق برمجيات منظومة EcoStruxure IT DCIM
“تلعب مراكز البيانات دوراً مهماً في دفع عجلة التحول نحو ما بات يعرف بعصر الطاقة الكهربائية الذكية  Electricity 4.0 والتي نعتقد أنها تشكل مفتاحاً رئيساً لتغيير مسار تغير المناخ. وبصفتنا رواداً على مستوى القطاع، تقع على عاتقنا مسؤولية تكثيف وتوحيد الجهود لتعزيز التزاماتنا البيئية على نحو سريع وفعّال”. السيد بانكاج شارما نائب الرئيس التنفيذي لوحدة الطاقة الآمنة في شنايدر إلكتريك

16 يونيو 2022:  أطلقت شنايدر إلكتريك، الشركة العالمية الرائدة في مجال التحول الرقمي لإدارة الطاقة والتحكم الآلي، اليوم، ثلاث دراسات بحثية مستقلة سلّطت الضوء على مستوى النضج الذي وصلت إليه مبادرات الاستدامة لدى مؤسسات تقنية المعلومات ومراكز البيانات، وبشكل أكثر تحديداً، مدى التطور الذي حققته الشركات العاملة في قطاع تقنية المعلومات ومراكز البيانات على صعيد رؤاها واستراتيجياتها المتمثلة في الوصول إلى عمليات خالية من الكربون وتحقيق صافي انبعثات صفرية. وتم استعراض نتائج الدراسات الثلاث، التي أجراها محللون بارزون على مستوى القطاع خلال فعالية نظمت تحت عنوان “المستقبل يبدأ اليوم: تجهيز البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات لمواكبة متطلبات العمليات الخالية من الكربون”، حيث كشفت عن وجود فجوة في إجراءات وممارسات الاستدامة في قطاع تكنولوجيا المعلومات ومراكز البيانات.

وعملت كل من المؤسسات البحثية “ريسرتش 451″ و”فورستر”، وكاناليس” بشكل مستقل على جمع بيانات من أكثر من 3000 مشارك عالمي، بما في ذلك أكبر مزودي خدمات استضافة الخوادم والبرمجيات والخدمات السحابية، ومقدمي حلول تقنية المعلومات، ومتخصصي تقنية المعلومات عبر العديد من القطاعات والمؤسسات المختلفة. وبشكل عام، أظهرت النتائج أنه هناك تفاوتاً بين المستوى الذي تعتقد الشركات عبر قطاع مركز البيانات وتقنية المعلومات أنها وصلت إليه وبين التنفيذ الفعلي والحقيقي لبرامج الاستدامة الكاملة على نحو كامل عبر البنية التحتية لتقنية المعلومات الخاصة بهم. ووفقاً للنتائج التي توصلت إليها مؤسسة “ريسرتش 451” في الاستبيان الذي أجرته وشمل 1100 من المتخصصين في مجال تقنية المعلومات والمسؤولين عن عمليات تقنية المعلومات الأساسية والموزعة، فإن 26٪ من المشاركين قد أفاودا بأنهم وضعوا برامج استدامة متكاملة تغطي جميع جوانب البنية التحتية، إلا أن 14٪ فقط يتخذون الإجراءات اللازمة لتنفيذ هذه البرامج. وخلص التحليل أيضاً إلى أن 22٪ ممن شملهم الاستبيان لا يتناولون الاستدامة كمحور تركيز رئيسي، على الرغم من إطلاق مبادرات عديدة لتحسين كفاءة مجالات محددة من العمليات.

وعقدت شنايدر إلكتريك يوم 12 يونيو فعالية بُثت مباشرة على موقع LinkedIn ناقش فيها المسؤولون التنفيذيون في الشركة ما يعرف بـ “عصر الكهرباء 4.0” – وهو مصطلح يشير إلى تقارب رقمي كهربائي، من شأنه المساهمة في الوصول إلى المستقبل المستدام من خلال تكثيف الجهود وتحمل الشركات العاملة في قطاع مراكز البيانات وتقنية المعلومات مسؤوليتها لمعالجة أزمة المناخ. كما تبادل المتحدثون خلال الفعالية رؤى حول الأبحاث والابتكارات التي تم الإعلان عنها حديثاً.

وقال بانكاج شارما نائب الرئيس التنفيذي لوحدة الطاقة الآمنة في شنايدر إلكتريك: “تلعب مراكز البيانات دوراً مهماً في دفع عجلة التحول نحو ما بات يعرف بعصر الطاقة الكهربائية الذكية  Electricity 4.0 والتي نعتقد أنها تشكل مفتاحاً رئيساً لتغيير مسار تغير المناخ. وبصفتنا رواداً على مستوى القطاع، تقع على عاتقنا مسؤولية تكثيف وتوحيد الجهود لتعزيز التزاماتنا البيئية على نحو سريع وفعّال. لقد أحرزنا بعض التقدم، ولكن لكي ننجح في تجنب التحدي الكبير في مجال الطاقة، يجب أن تكون جميع مراكز البيانات – بما في ذلك مراكز بيانات الحافة الموزعة – أكثر استدامةً وكفاءةً ومرونةً وقدرة على التكيف. إن نتائج البحث واضحة، إذ تدرك الشركات العاملة في القطاع أهمية التركيز أكثر على ممارسات الاستدامة، إلا أنه لا تزال هناك تحديات عدة تشكل عائقاً أمام اتخاذ إجراءات أكثر فعالية، ونحتاج إلى جهد جماعي للتغلب عليها. والخبر السار هو أن التقنيات اللازمة لاتخاذ إجراءات في مجال الاستدامة موجودة اليوم. الآن هو الوقت المناسب للعمل”.

وبالإضافة إلى هذه الدراسات البحثية، أطلقت شنايدر إلكتريك من مقرها الرئيسي العالمي في باريس العديد من الابتكارات والحلول الجديدة المصممة لمساعدة متخصصي مراكز البيانات وتقنية المعلومات على إحراز تقدم نحو تحقيق أهداف الاستدامة الخاصة بهم.

شراكات لتوسيع نطاق التعاون وتسريع النجاح والاستدامة

لمواجهة أزمة المناخ وتحقيق تقدم ملموس في أهداف الاستدامة، لا يمكن لأي شركة أن تفعل ذلك بمفردها. وتعمل شنايدر إلكتريك مع شبكة من الشركاء لتعزيز الابتكار والإبداع المشترك وتقديم منتجات وحلول أكثر كفاءة واستدامة على نطاق واسع. ولتعزيز هذا التقدم، أعلنت شنايدر إلكتريك اليوم عن شراكة جديدة مع مزود خدمة تقنية المعلومات Kyndryl، والتي ستعمل الشركتان بموجبها على تعزيز التعاون لجعل عملية طرح الحلول الجديدة في السوق أكثر سلاسة وفعالية، مع توسيع محافظ شركائنا في منظومة تكنولوجيا المعلومات. وسيوفر التحالف الاستراتيجي العالمي مزيداً من الاستدامة من خلال برامج مختلفة بما في ذلك إعادة التدوير، والشبكات الكهربائية الصغيرة، وبطاريات الليثيوم أيون، وأنظمة تخزين الطاقة.

برنامج شركاء تقنية المعلومات المحدث لمساعدة الشركاء على تنمية أعمالهم

استناداً إلى إرثها العريق من من الابتكارات الحائزة على جوائز مرموقة على مستوى القطاع، طورت شنايدر إلكتريك برنامج شركاء تقنية المعلومات بهدف مساعدة  الشركاء على تنمية أعمالهم وتعزيز مزاياهم التنافسية على المدى الطويل. ويدعم التحديث الجديد للبرنامج الشركاء في منظومة تقنية المعلومات من خلال هيكلية مبسطة وتخصصات متنوعة للقطاعات الرئيسة بما في ذلك مراكز البيانات، وحلول تقنية المعلومات، والبرمجيات والخدمات مع مجموعة جديدة من أدوات المبيعات والتدريب وموارد التمكين. ويشتمل البرنامج الجديد أيضاً على مزايا جديدة تنسجم مع مسارات التخصصات التي يوفرها، ويقدم استراتيجية استدامة واضحة للشركاء عبر حلول Green Premium™ من شنايدر إلكتريك، والتي توفر بدورها أداءً مستداماً ونهجاً دائرياً حسب التصميم. ويمكن للشركاء أن يصبحوا مستشارين وخبراء استراتيجيين في أسواقهم عبر تخصصات عدة في مجال تكنولوجيا المعلومات.من خلال تمكين تطوير نماذج أعمال متنوعة، وتبسيط وزيادة مستوى الشفافية فيما يتعلق بالمتطلبات والفوائد وتعزيز الممارسات التي تركز على منظومة تكنولوجيا المعلومات.

إطلاق وحدة إمدادات الطاقة الذكية غير المنقطعة أحادية الطور الأكثر استدامة من نوعها

كشفت شنايدر إلكتريك أيضاً عن وحدة إمدادات الطاقة الذكية غير المنقطعة أحادية الطور APC Smart-UPS Modular Ultra، والتي تُعد أول وحدة معيارية من نوعها مزودة بتقنية أيونات الليثيوم أيون على مستوى القطاع. ويوفر التصميم المعياري القابل للتطوير ذي الأداء العالي الذي تتمتع به وحدة إمدادات الطاقة الذكية غير المنقطعة الجديدة مع كثافة طاقة تصل إلى 2.5x، مستوى معزز من الحماية والمرونة، إلى جانب انخفاض التكلفة الإجمالية للملكية والتمتع بدورة حياة أطول – ما يتيح للعملاء توسيع نطاق الأعمال أو تعديلها مع نمو أو تغير الاحتياجات. كما أن النهج الدائري في تصميم وحدة الـ UPS الجديدة جنباً إلى جنب مع تقنية أيونات الليثيوم، يجعلان منها أصغر وأخف وأقوى وحدات UPS من نوعها حتى الآن. وستحصل وحدة UPS المبتكرة والمستدامة والقابلة للتطوير على اعتماد Green Premium.

منظومة برمجيات EcoStruxure IT تلبي متطلبات مراقبة وإدارة البنية التحتية الهجينة لتقنية المعلومات

بالإضافة إلى ذلك، أعلنت الشركة عن توسيع منظومة برمجيات EcoStruxure IT DCIM الحائزة على جوائز عدة. ويساهم هذا التحديث في تطوير برمجيات إدارة البنية التحتية لمركز البيانات من مراكز البيانات الفردية لتغطية بيئة تقنية المعلومات الهجينة بشكل كامل، وتلبية متطلبات الشركات العاملة في القطاع للحصول على بنية تحتية لتقنية المعلومات أكثر مرونة وأماناً واستدامة. وتشتمل منظومة برمجيات EcoStruxure IT على فريق حلول مخصص يضم مهندسين ذوي مهارات عالية يتحدثون 24 لغة، ويقدمون الدعم للعملاء في كل مكان حول العالم.

يمكن للمتخصصين في القطاع من جميع أنحاء العالم تجربة البرمجيات الجديدة وتقييم الأمان مجاناً لمدة 30 يوماً من خلال إنشاء حساب EcoStruxure IT. وتفضل بزيارة EcoStruxureIT.com لمعرفة مدى توفر العروض الفردية أو إنشاء حساب.

user

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *